تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 30 مايو 2020 10:17:31 ص بواسطة خالد محمد قاسم حجازيالسبت، 30 مايو 2020 02:13:34 م
0 123
عتاب
ترفّق في العتابِ وفي الحوارِ
فإني بين ضعفي وانكساري
وإني عن هواكَ فطمتُ قلبي
وأسقيتُ التنائي باصطباري
أسُاقُ إلى دروبك رغم أني
أغيّر ما تبقّى من مساري
كثيرًا ما اتّخذت البعدَ دربي
وكم كان القرار بلا قرارِ
هجرتكَ كي تكونَ على ضفافي!
وكي تبقى نقيًا كالنُضارِ
لأنّ الشوق أسمى من لقاءٍ
فدعني ها هنا بين انتظاري
أعيش على طيوفك في خيالي
فدعها في مداي وفي مداري
فإن سهوًا ذكرتك في حديثي
فبي صمتٌ على شفةِ اعتذاري
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
خالد محمد قاسم حجازيخالد محمد قاسم حجازيمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح123
لاتوجد تعليقات