تاريخ الاضافة
الأربعاء، 11 أبريل 2007 08:42:16 م بواسطة الأقستان
0 908
رغبة زائفة
مغمضة العينين
مستسلمة تمامًا
بعد ساعات قليلة
تستعيد جمالها
تدهش المرآة و الزمن
بالمشارط
سيزيل التجاعيد عن ضحكتها
سيحشو شفتيها المتعطّشتين للقبل
برغبة زائفة
لو أنّ يده تنزلق قليلاً
ليس لتكبير نهدها الذابل
بالونةً مجرّدةً من اللون و الهواء
و إنّما لترميم قلبها
هذه الطائرة الورقية التي يئنّ جناحاها
.كلما لامسها حب جديد
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
سوزان عليوانلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث908