تاريخ الاضافة
الإثنين، 16 أبريل 2007 03:36:42 م بواسطة المشرف العام
0 863
أَلا قُل لِذاتِ الخالِ يا صاحِ في الخَدِّ
أَلا قُل لِذاتِ الخالِ يا صاحِ في الخَدِّ
تَدومُ إِذا بانَت عَلى أَحسَنِ العَهدِ
وَمِنها عَلاماتٌ بِمَجرى وِشاحِها
وَأُخرى تَزينُ الجيدَ مِن مَوضِعِ العِقدِ
وَتَرعى مِنَ الوُدِّ الَّذي كانَ بَينَنا
فَما يَستَوي راعي الأَمانَةِ والمُبدي
وَقُل قَد وَعَدتِ وَعداً فَأَنجِزي
وَلا تُخلِفي لا خَيرَ في مُخلِفِ الوَعدِ
وَجودي عَليَّ اليومَ مِنكِ بِنائِلٍ
وَلا تَبخَلي قُدِّمتُ قَبلَكِ في اللَّحدِ
فَمَن ذا الَّذي يُبدي السُرورَ إِذا دَنَت
بِكِ الدارُ أَو يُعنى بِنأيكُمُ بَعدي
دُنوُّكُمُ مِنّا رَخاءٌ نَنالُهُ
وَنأَيُكُمُ والبُعدُ جَهدٌ عَلى جَهدِ
كَثيرٌ إِذا تَدنو اغتِباطي بِكِ النَوى
وَوَجدي إِذا ما بِنتُمُ لَيسَ كالوَجدِ
أَقولُ وَدَمعي فَوقَ خَدّي مُخَضِّلٌ
لَهُ وَشَلٌ قَد بَلَّ تَهتانُهُ خَدّي
لَقَد مَنَحَ اللَهُ البَخيلَةَ وُدَّنا
وَما مُنِحَت وُدّي بِدَعوى وَلا قَصدِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الحارث المخزوميغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي863