تاريخ الاضافة
السبت، 21 أبريل 2007 03:10:24 م بواسطة المشرف العام
0 984
نَضَّرَ اللَهُ أَعظُماً دَفَنوها
نَضَّرَ اللَهُ أَعظُماً دَفَنوها
بِسِجِستانَ طَلحَةِ الطَلَحاتِ
كانَ لا يَحرِمُ الخَليلَ وَلا يَع
تَلُّ بِالبُخلِ طَيِّبَ العَذِراتِ
سَبِطَ الكَفِّ بِالنَوالِ إِذا ما
كانَ جودُ البَخيلِ حُسنَ العِداتِ
وَلَدَتهُ نِساءُ آلِ أَبي طَل
حَةَ أَكرِم بِهِنَّ مِن أُمَّهاتِ
يَهَبُ البُختَ وَالنَجائِبَ وَالقَي
نَةَ تَمشي في الرَيطِ وَالحِبَراتِ
وَيَفُكُّ الأَسيرَ في جيدِهِ الغُل
لُ قَد اِودَت بِهِ أَكُفُّ العُداةِ
فَلَعَمروُ الَّذي اِجتَباكَ لَقَد كُن
تَ رَحيبَ الفِناءِ سَهلَ المَباةِ
ذا ضَريرٍ عَلى العَدُوِّ مُشيحاً
حينَ يَعيا الكَريمُ بِالنَقِماتِ
لَعَنَ اللَهُ مَن نَعاكَ إِلَينا
إِذ لَقينا هُبَيرَةَ بنُ فُراتِ
ظَلَّ لي عِندَ ذاكَ يَومٌ طَويلٌ
غائِبُ الصَبرِ شاهِدُ الحَسَراتِ
فَسَيَبكيكَ بِالعِراقَينِ أَهلي
وَبِثِنيِ الأَجزاعِ مِن عَرَفاتِ
لَم أَجِد بَعدَكَ الأَخِلّاءَ إِلّا
كَثِمادٍ مَنزوحَةٍ وَقِلاتِ
غَيرَ أَنّي رَجَوتُ أَولادَكَ البي
ضَ لِكَي يَخلُفوكَ بَعدَ المَماتِ
فَوَجَدنا الَّذي رَجَونا وَكانوا
خَلَفِيِّينَ طَيِّبي الحُجُزاتِ
لا يَمُنّونَ أَن يَكونَ لَهُم فَض
لٌ وَيَبنونَ صالِحَ المَأثُراتِ
وَلَقَد تَنبُتُ الأَرومَةُ في المَج
دِ وَتَنمي العُروقُ بِالثابِتاتِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبيد الله بن قيس الرقياتغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي984