تاريخ الاضافة
السبت، 28 أبريل 2007 01:32:55 م بواسطة المشرف العام
0 829
لِعَمرِيَ لَو كانَ الأَسيرُ اِبنَ مَعمرٍ
لِعَمرِيَ لَو كانَ الأَسيرُ اِبنَ مَعمرٍ
وَصاحِبَهُ أَو شَكلَهُ اِبنَ أَسيدِ
وَلَو أَنَّهُم نالوا أُمَيَّةَ أَرقَلَت
بِراكِبِها الوَجناءُ نَحوَ يَزيدِ
فَأَبلَغتُ عُذراً في لُؤَيِّ بِنِ غالِبٍ
وَأَتلَفتُ فيهُم طارِفي وَتَليدي
فَإِن لَم يُغَيِّرها الإِمامُ بِحَقِّها
عَدَلتُ إِلى شُمٍّ شَوامِخَ صيدِ
فَنادَيتُ فيهُم دَعوَةً يَمَنيَّةً
كَما كانَ آبائي دَعوا وَجُدودي
وَدافَعتُ حَتّى أَبلُغَ الجَهدَ عَنُهُم
دِفاعَ اِمرئٍ في الخَيرِ غَيرِ زَهيدِ
فَإِن لَم تَكونوا عِندَ ظَنّي بِنَصرِكُم
فَلَيسَ لَها غَيرُ الأَغَرِّ سَعيدِ
بِنَفسي وَأَهلي ذاكَ حَيّاً وَمَيّتاً
نُضارٌ وَعُودُ المَرءِ أَكرَمُ عودِ
فَكَم مِن مَقامٍ في قُرَيشٍ كَفَيتهُ
وَيومٍ يُشيبُ الكاعِباتِ شَديدِ
وَخَصمٍ تَحاماهُ لُؤَيُّ بِنُ غالِبٍ
شَبَبتُ لَهُ ناري فَهابَ وَقودي
وَخَيرٍ كَثيرٍ قَد أَفَأتُ عَلَيكُم
وَأَنتُم رُقودٌ أَو شَبيهُ رُقودِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
يزيد بن مفرغ الحميريغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي829