تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 8 مايو 2007 03:31:53 م بواسطة لطفي زغلول
0 635
قالت لي العرافة
.. أضِىءْ بِنارِ العِشقِ مِحرابَكَ ..
هذي الَّليلةَ الَّليلاءَ ..
حتَّى تَتعرَّى مَلِكاتُ الشِعرِ ..
حتَّى تَخلَعَ الوَقارَ عَنها ..
أَحرُفُ الهِجاءْ
قُلْ في هَواها ما تَشاءُ ..
كيفَما تَشاءْ
لوِّنْ فَضاءاتِ الرُؤى البَيضاءَ ..
بالجُنونِ .. بالأهواءْ
رُؤاكَ .. ليستْ طِفلةً خَجولةً بَريئةً
تَمشي عَلى استِحياءْ
رُؤاكَ أَبجديَّةٌ نَبضُ حُروفِها بِحارٌ ..
تَلدُ العَواصِفَ الهَوْجاءْ
والشِعرُ سِحرُ امرَأَةٍ ..
عُطورُها غُرورُها ..جُنونُها فُتونُها
وَكلُّ ما يَجعَلُ مِنها مَلَكاً ..
مَوطِنُهُ السَماءْ
وَكلُّ ما يَجعَلُها شَيطانَةً
تُمارِسُ الإغراءَ والإغواءْ
ألشعرُ ليسَ صَوْمعَة
ألعِشقُ ليسَ صَوْمعَة
دَعِ الكُؤوسَ مُترَعَة
إفتَحْ مَعابِرَ الهَوى
على مَداها .. مُشرَعَة
سافِرْ مِنَ الأقمارِ لِلأقمارِ ..
لا أَروَعَ منْ عِشقٍ يَجوبُ رَكبُهُ الفَضاءْ
ألشِعرُ والعِشقُ شَريكانِ ..
عَلى السَرّاءِ والضَرّاءْ
لا يَعشقانِ العَيشَ في الخَفاءْ
وَلا يُمارِسانِ فِعلَ الحُبِّ في الخَفاءْ
من ديواني : قصائدبلون الحب 2005
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
لطفي زغلوللطفي زغلولفلسطين☆ دواوين الأعضاء .. فصيح635
لاتوجد تعليقات