تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 15 مايو 2007 02:30:54 م بواسطة لبنى
0 861
رسائل محترقة
ذوت الصبابةُ وانطوتْ
وفرغتُ من آلامها
لكنني ألقى المنايا
من بقايا جامها
عادت إليَّ الذكرياتُ
بحشدها وزحامها
في ليلة ليلاء أرّ
قني عصيب ظلامها
هدأت رسائل حبها
كالطفل, في أحلامها
فحلفت لا رقدت ولا
ذاقت شهيَّ منامِها
أشعلت فيها النار ترعى
في غزيز حطامها
تغتال قصة حبنا
من بدائها لختامها
أحرقتُها ورميت قلبي
في صميم ضرامها
وبكى الرماد الآدمي
على رماد غرامها
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إبراهيم ناجيمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث861