تاريخ الاضافة
الخميس، 29 سبتمبر 2005 08:14:27 م بواسطة المشرف العام
0 2653
أَغائِبَةً عَنّي وَحاضِرَةً مَعي
أَغائِبَةً عَنّي وَحاضِرَةً مَعي
أُناديكِ لَمّا عيلَ صَبرِيَ فَاسمَعي
أَفي الحَقِّ أَن أَشقى بِحُبِّكِ أَو أُرى
حَريقاً بِأَنفاسي غَريقاً بِأَدمُعي
أَلا عَطفَةٌ تَحيا بِها نَفسُ عاشِقٍ
جَعَلتِ الرَدى مِنهُ بِمَرأىً وَمَسمَعِ
صِلينِيَ بَعضَ الوَصلِ حَتّى تَبَيَّني
حَقيقَةَ حالي ثُمَّ ماشِئتِ فَاصنَعي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن زيدونغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس2653