تاريخ الاضافة
السبت، 26 مايو 2007 09:04:57 ص بواسطة سيف الدين العثمان
0 3638
أَلا هَل لنا من بعد هذا التفرّق
أَلا هَل لنا من بعد هذا التفرّق
سبيلٌ فيشكو كلّ صبّ بما لقي
وَقد كنت أوقات التزاورِ في الشتا
أبيتُ على جمرٍ من الشوق محرقِ
فَكيفَ وقد أمسيت في حال قطعة
لَقد عجّل المقدور ما كنت أتّقي
تمرُّ الليالي لا أرى البين ينقضي
وَلا الصبر من رقّ التشوّق معتقي
سَقى اللَه أرضاً قد غدت لك منزلاً
بكلّ سكوب هاطل الوبل مغدقِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ولاّدة بنت المستكفيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس3638