تاريخ الاضافة
الأربعاء، 30 مايو 2007 12:09:48 ص بواسطة رشيد سوسان
0 847
سلم في عيني طفل فلسطيني
هم قالوا: نحن أردنا الصلح!
وأردنا السلم،
أردنا جبر الخاطرْ.
وقصدنا لم الشملْ...
هم ستة أقزام
والعهد لديهم أحلام
تتبخر مثل الأوهامْ...
هم ستة أقزام؟
والنائب سابعهم!
توحي أثوابه بالحلم،
ورجاحة أفكارْ؟
لكنْ... لا حلم له:
إلا فيض من سيل ضبابْ.
لا عقل له:
إلا فكر كأميرات بسرابْ.
والثامن أسمنهم!
من جثته... لا يبدو إلا بطنهْ؟
يتثاقل في خطوات حيرى،
وبقبته يسّابق رجليهْ!
فإذا نطقت شفتاه: تلهثْ.
وإذا التزمت عيناه الصمتْ:
يـ تـ لـ هـ ثْ؟...
والتاسع قائدهم!
لا زال على جمر وحميمْ؟
ويسير على الطرقات كمسعورْ،
ويميل يمينا ثم شمالاً،
كالدب الأسود:
تبدو جثته الضخمهْ؟
والناظر يحسبها:
دبابة أحقادْ!
أو آلة تقتيل وحصادْ!
وقفوا كثكالى:
واصطفوا بصعيد واحدْ،
ثم اجتمعوا كـ"الإخوة"،
في الأقوال،
على زعم واحدْ!
طرقوا بيتي ليلاً ونهاراً،
سراً وجهاراً...
في أعينهم تتراءى:
جمرات حمراء!
تكسوها - غدراً -
نظرات بيضاء!
وبأوجههم تتبدى:
أحلام صفراء!
تبدوا أوهاماً...
تتساوى فيها أرض وسماء!
وسيان لديهم:
صلح وعداءْ؟!
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
رشيد سوسانرشيد سوسانالمغرب☆ دواوين الأعضاء .. فصيح847
لاتوجد تعليقات