تاريخ الاضافة
الأربعاء، 30 مايو 2007 12:23:23 م بواسطة سيف الدين العثمان
0 932
ألا يا واقفاً بي عند قبري
ألا يا واقفاً بي عند قبري
سل الأجداث عن صرف الليالي
وعن حالي فإن عَيَّتْ جواباً
فعبرتها تجيب عن السؤال
لئن شمت العدوّ بنا فمهلاً
سينقل للصفائح كانتقالي
وأيّ شماتة في ترك دنيا
لذي أمل رأى عنها ارتحالي
وكنت أُقيم بين الناس فيها
فسرتُ إلى المهيمن ذي الجلال
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن الزقاق البلنسيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس932