تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 17 يوليه 2007 06:58:39 ص بواسطة المشرف العام
0 780
صرنا وصار حمانا منزلاً خربا
صرنا وصار حمانا منزلاً خربا
يدب في ساحة من دائنا العطب
تمضي القرون ولا يخليه مغتصبٌ
إلا ليحتله بالسيف مغتصب
والجهل والدين والإهمال علته
وليس علته غازٍ ومنتدب
فينا الدواء وفينا الداء واعجبي
ونحن يأخذنا من حالنا العجب
فإن طمحنا إلى العلياء نطلبها
فحقه الهدم ذاك المنزل الخرب
إيهٍ بني وطني والناس قاطبةً
لرفع أوطانها قامت لها أهب
هبوا إلى المجد ولننشئ لنا وطناً
قوامه العلم لا الهندية القضب
وليرفع العزم والأعمال سدته
فوق السماكين لا الأقول والخطب
فلتحي قومية كانت لنا نسباً
يضم أشتاتنا ما فاتنا النسب
ومن يكون بلا قومٍ يدل بهم
فلا يشرفه دينٌ ولا لقب
ديني لنفسي ولكن قبله وطني
ودينه الوفق والإخلاص لا الشغب
تاللَه لا نرتقي إلا متى اتحدت
تلك المآذن في الأوطان والقبب
ولنكرم العلم أيّاً كان مصدره
فإنه للتآخي والعلى سبب
لا دين للعلم في الدنيا ولا وطنٌ
فالعلم كالنور لم تحصر به ترب
ولتستعد لغة الضاد التي دعيت
أم اللغات شباباً برده قشب
إن لم نكن كلنا في أصلنا عرباً
فنحن تحت لواها كلنا عرب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
فوزي المعلوفلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث780