تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 17 يوليه 2007 07:00:35 ص بواسطة المشرف العام
0 626
وتجلّت روح على القرب مني
وتجلّت روح على القرب مني
رمقتني بلا غضب
خلتها أقبلت تدافع عني
صحّ ظني ولا عجب
هي روحي جاءت تخلّصني من
غضب العالم الفخور بشمسه
طوّقتني بكل عطف وصاحت
أخواتي رفقاً به وببؤسه
هو بالرغم عنه من عالم الأر
ضِ وإن كان تزيّا بشكل أبناء جنسه
سكن الأرض مرغماً وهو لو خُي
يرَ ما اختار غير ظلمة رمسه
إن بين السرير والنعش خطوا
ت دعوها الوجود وهي بعكسه
عمرُهُ ليس غير قطرة حبرٍ
ومضت من يرادعه فوق طرسه
يتلاشى كالشمع كي يعطيَ النو
رِ على هيكل الخلود وقدسه
غده مثل يومه تلعب الأق
دار فيه ويومه مثل أمسه
غسلت عينه بما سكبتهُ
من ندى الدمع كل أدران نفسه
والتظى قلبه فطهّر بالآ
لام ما دنسته شهوة حسّه
جاء من أرضه يفتش عني
يائساً فاخشعوا احتراماً ليأسه
ودعوه معي ففي قبلاتي
شهد عطفٍ ينسبه علقم كأسه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
فوزي المعلوفلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث626