تاريخ الاضافة
الإثنين، 23 يوليه 2007 06:30:34 م بواسطة المشرف العام
0 1039
يا حَبَّذا مَيُّ من ظبيٍ اذا نَفَرت
يا حَبَّذا مَيُّ من ظبيٍ اذا نَفَرت
وَحَبَّذا ميُّ من غصنٍ اذا خطرت
وَحبذا وجهها الباهي الَّذي كُتِبت
فيهِ رموزٌ لاهل العشق قد سُطرت
وَحبذا خدّها القاني ووردتهُ
اذا ذوى في روض الحيا نضرت
يا وردةً كلما اشتدَّ الظمآءُ بها
من نار حسنٍ ذكت في خدّها ازدهرت
كَيفَ السلوَّ وَنَفسي كلما قنعت
بِهِ اتى آمرُ الاشواق فائتمرت
وكلما رام طَرفي ان يُحبَّ سوىً
نَهاهُ ناهي دموعٍ في الغَرام جرت
ان كنتُ في القرب مشتاقاً اليكِ تُرى
مَتى تَكون بلا شوقٍ حَشاً فُطرت
هَيهاتِ ما بُعد صبٍّ عن حبيبتهِ
الّا اذ احتجبت عنهُ وَما سَفرت
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
خليل ناصيف اليازجيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث1039