تاريخ الاضافة
الجمعة، 14 أكتوبر 2005 06:23:39 م بواسطة سيف الدين العثمان
0 979
شوقي إليك مُجَدَّدٌ
شوقي إليك مُجَدَّدٌ يُبْلِي جديد
تصبري
وجوانحي يجنحن مِنْ
حُرقِ الهوى المتعسرِ
نقلتْ من الدرر الدموعَ
إلى العقِيقِ الأحمر
ولبستُ فيه من الضنى
عَرضَاً يلازم جوهري
كَحَلَ الهوَى والسحرُ منـ
كَ جفونَ رئمٍ أحورِ
فجوارحي مجروحة
ٌ منها بسيفٍ مضمر
كم ذا يُغَيِّرنِي هوا
كَ بخلقك المتغيّر
نَقَضَتْ حلاوة َ موردي
منه مرارة ُ مصدري
ومنعتني من لثم فيك
جنى الرضاب المسكر
أبجنة ِ الفردوس أحرمُ
شُربَ ماءِ الكوثرِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن حمديسغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس979