تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 8 أكتوبر 2007 12:00:22 ص بواسطة مراد الساعي( عصام كمال محمد)الخميس، 27 سبتمبر 2012 09:53:22 م بواسطة مراد الساعي( عصام كمال محمد)
0 958
فارس أنا ( نص نثر ي )
فارسٌ أنا
قادمٌ مِنْ عَبَراتِ الزَّمَانِ مِنْ تَلافِيفِ الدَّهرِ وَجَلالِيبِ الدُّجَى
أَمْتَطِي جِوَادًا ، أُشْهرُ سَيفًا وَقَلَمًا ، أَعْتَلِي صَهوَةَ المَاضِي
لِيَستفِيقَ الحَاضِرُ عَلَى صَوَاهِلَ أمْجَادِي ، شَاهِدٌ عَلَى الإِنسَانِ
اسْتَأسَدَ الأَنْكَاسُ وَالْقُحَّةَ ، وَالْقُرَيِّدُ ، وَالبُهْمُ عَلَى هَامَاتِ النَّاسِ .
فارسٌ أنا مِنْ أَعْماقِ السِّنينِ ، شَاهِدٌ عَلَى صَرِيخِ الْأَنِينِ وَاصْطِلَامِ الحُبِّ
مِنْ فُؤَادِ الجَنِينِ ، عَلَى دَمٍ فَاضَتْ ، بِهِ ضُرُوعُ الْأيَامَى وَارْتَوَى مِنهُ كُلُّ خُديِّج
حَتَّى صِرنَا عَلَى أَعْتَابِ القِيَامةِ .
فَارسٌ أَنَا مَنْ أزمنةِ الْفَوَارِسِ ، أَقضَّ مَضْجَعي الطُغيَانُ ،
سَحَائبُِ الْخَندَسِ البَاكِيَةِ ، رَكَائِبُ الْمَوتِ الدَاميَةِ .
التِي أَغْضَبتْ الخَالِقَ ، أَجْهَدَتْ الجحامرَ ، أَبكَتْ العنَادِلَ .
فَارسٌ أنَا مُشْمَعِلٌ ، غيرُ مؤْتَشبِ ، شَيَمِي ، شِمَمُ الْعرَايِينِ
شَاهِدِي الأخَادِعُ يَجََْري بِهَا عِرقُ الأَمِينِ ، لَا أُبَالي ، فَألاً أَو شُؤمًا
وَعيدًا أَوْ فُرْقدانًا ، وَ أَحْيَا حَافِظَاً للْعُهُودِ
لَا أَنْكِثُ الْوعُودَ ، مُدلجٌ ، صَارِمٌ ، صَرُومٌ ، كَالْعَلمَ أَنَا ، فَوقَ الرُؤُوسِ
أُطَاوِلُ أَعنَّةَ السَّمَاءِ ، لاَ تَعْتَرِيني الْمَجَازيعُ ، يَدُ الْبَدَارِ تَعْرفُني
كَأَّنَ لَهَا الْقَوادِمَ إِلىَ الْخَيرَاتِ وَحِيَاضِ الْمَوتِ تَسْبِقُني.
فَارسٌ أنَا سُكْنَتي الصَحَراوتْ
وفيْ الرَّحيَّاتِ أَنَا لَهَا حِينَ النِدَاءَاتِ ،
لَا ألْتمسُ الرَّجَوَاتِ ، لَا أُبَالي الْعَطَنَ ، أوْ الغَررَ فِي الخنَدسِ الدَّجُوجِي الْمَوَاضي
بِأكُفِّي بَارِقةٌ ، لَا تَتَعَضْلُ بيَّ الدُرُوبُ ، وامْتَطِي رِيحَ الحُروبِ .
نَاخَ الزَّمَانُ عَلى خَيرِ الأمَمِ الأشَاوِسِ،خَضَّدوا عُرُوشَ الأكَاسِرةِ
بكلِّ إِباءٍ مُشْمَخرٍ، أَذَاقُوهم النَّوَائِبَ ، أَبْقوهم كالْأثَافَى
همُ الْخَضَارمُ ، الضَّرَاغمُ ، والْأُسْلُ في الْكنَِانةِ كالغيثِ تَنهَمرُ
لَا يَعْرِفُونَ الْقَهرَ أوْ سِيمَ الخَسفِ وَالسَدَمِ ، لَديهم ، الْهِمَمُ إلَى القِمَمِ.
يَا فَوارسَ الْأمسِ ، وَالْأنْدَلُسِ ، تَعودُ الْأَزمِنَةُ سَوفَ تَعَودُ
سَيَنقشعُ الرَّهَجُ وَيَلْقَى الشَّراذِمةُ الْإسَارَ وَالخنَاعَ
علَىَ القُنُودِ يرتحلُونَ ، تحلُّ الصَّوَاعقُ ، عَلَيهمُ وَتتَّقدُ ، لَدَينا الْفَوُارِسُ
لَنْ تَنضُبَ أَنْهرُ الْإيمانِ ، وَالْحقُّ آتٍ يَشِعُ نُورًا ، وَعدُ اللهِ
وَالمصطَفى الأَمينِ مَهْمَا غَفَا الزَمانُ وَطَالَ الْحَنِينُ .
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
مراد الساعي ( عصام كمال )مراد الساعيمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح958
لاتوجد تعليقات