تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 9 أكتوبر 2007 12:47:01 م بواسطة المشرف العام
0 976
هَلمَّ يا ذا الحاجبِ المَنشوقِ
هَلمَّ يا ذا الحاجبِ المَنشوقِ
إِن كُنتَ ذا هَمٍّ بِأَمرِ الضيقِ
الحَمتَهُ كَاللَهبِ المَفتوقِ
فَمالَ مَيلَ الجَمَل المَخنوقِ
مُجَدَّلاً كَالجَمَلِ الفَنيقِ
يَعُضُّ لِلموتِ أَعالي الضيقِ
بِمُهجَةٍ تَأتي مِنَ العُروقِ
أَدرَكتُ ثَأرَ المَعشَرِ الرَقيقِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
القعقاع بن عمروغير مصنف☆ شعراء مخضرمون976