تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 11 أكتوبر 2007 06:43:27 م بواسطة ناصر الهاشميالأحد، 23 سبتمبر 2012 10:43:58 ص
0 1031
رمح المسار
حسيــــب الله جفنٍ يطلق الـــــدمعة ويعصرهــــا
الـــــى قلبٍ تلقاهــــا علـــى غفلـــة ولـــه مشتاق
كــــأن بموجها الشمعة تــــخثر دمــــع عابـــرها
ظهر لــي خثـــرها دمٍ يخالط نـــــــزفها الدفـــاق
خـــــذت رمح المسار ونــــزفها الدامي يسيرهــا
وطاحت بالحنايا واظرمت جوف الظليم حـــراق
الى مــــن مرني طيفٍ حمــو الكبـــــد فـــاطرها
يقلب ضيجــة الخـــاطر بليلــه يا عساها فـــراق
دخيــل الــــدار لـــه حـــرمه سموًّ فــــي مأثرها
وانـا لــي شلته بخاطـــر حمل مـــا تنقله الاعناق
نسيت العرف يـــا مضيف وراعي الدار خابرها
لزوم يكرم اللافي ولـــو راعـــي الوطن فــــواق
وانا لا جـــاتني يمنى علــــى الترحاب اسطرهـا
ما تحرجني شمال السطو كثر ما تضعف البـواق
واذا حسيتــها هـــــزلا لظهر السمع امــــــررها
جـــزيل القــول يطربني ترى سبك الجزيلة شاق
ولـــولا النفس امـــــاره ووخـــز الطيف جابرها
مــا كـــانت مـــرت بساحل وحافت ديرة العشاق
وشكوى الـــود والنجــــوى على غيري وكابرها
وانـــا فيني التجلد طبــــع ولا مـــد التطبــع ساق
وكــلما طالت المــدة عـــــــزوم النفس تـــجبرها
يحصن لهفتي صبـــري وامني خاطري التـــواق
وطــاف اليوم يا كبـــره وجت بـــاكر ونــاطرها
أرضف للصبر جــرعة ظهر ملح الجبين وفــاق
واذا مــا الوقت اجبــرني امــر بطيف ذاكرهــــا
حسيبك جفن لا تـــرمش وخلـي دمعتك رقــراق
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
ناصر الهاشميناصر الهاشميعمان☆ دواوين الأعضاء .. عامِّي1031
لاتوجد تعليقات