تاريخ الاضافة
الخميس، 25 أكتوبر 2007 07:24:17 ص بواسطة شاهر ذيب
0 915
طيف
طيف
مـالقلـــبٍِ لــمْ يَــــرِقْ!
إذ رأى ما فـي الأفقْ
حــــدِّقي فيــما سنا
بيــنَ نــجماتِ الأرقْ
رُبمـــا قــــد أغتدي
مثــلَ طيـفٍ قد مَرقْ
مــــثلَ حيـــرانٍ وَنَى
حين أضنـــاهُ القــلقْ
فهو كالنُّورِ انبرى
بيـنَ أمـــواجِ الغسقْ
لـــونُ عينيـــكِ انجلى
كالوُمَيضــاتِ بَــرَق
أيُّهـــا الومضُ ارقني!
إنَّ قلبـــي قــد خفقْ
ولتكُـــنْ نــوراً بدا
من نُهى الفجر انبثقْ
ولتكـــنْ في مُـزنةٍ
مِلؤها شَــوقٌ غَــدقْ
وإذا قلبي هما
مثلَ آهــاتِ الودقْ
واعْتَرَتْه رعشةٌ
إذْ تغشَّاهُ الشَـفـقْ
والنَوى قَدْ لَفَّنا
ليسَ تثنيهِ الحَــرَقْ
فاذكري قلبـاً عنا
في هواكِ قد صدقْ
لــم يعدْ خــوفٌ به
من ضياعٍ أو غرقْ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
شاهر ذيبشاهر ذيبسوريا☆ دواوين الأعضاء .. فصيح915
لاتوجد تعليقات