تاريخ الاضافة
الخميس، 8 نوفمبر 2007 04:30:03 م بواسطة عبدالله بن أحمد
0 988
شــدْ سناره
على ذاك الطريق اللي جمعنا وانهدم بنيان !!
جمعت من الثمر فاسـد وطيري غادر أوكـاره
رحلتي صارت الذكرى على وجه الفرح حرمـان
تركتيني و أنا بالوصـف غريب مضيع ً داره
تركتيني بلا مينـا وحـيد ومتعـب الوجـدان
تركتيني سـفـيـنه خـاويـه مـن دون بـحـاره
بلا مينـا بلا مرسـى بلا توجيـه يا الربـان
فقدتك وأنتي بقربي ! فقدتك كيـف محتاره ؟
تبين أقولك وشلون ؟ أصير من الهوى تعبان
أجيك وشايل الذكرى وأعـود بالعـنا أسواره
تواعدني لقـا باكـر تغـيب و للـوعـد نسيـان
تصـبرني عـلى باكـر وعـدنا طـال مشـواره
تقولين المحبـه عقـل ياجاهـل ماهـوب جنـان
أنا المجنـون في حبك شمـوخ بـأول أدواره
هـداك الحـب يابنت الغـلا للشـوق و العنوان
بلا زيـف وخـداع وأقـنعه وأبواب وسـتـاره
شموخ أن عشت بك ذكرى تفجر داخلك بركان
مشاعل والطريق أظلم عذاب بكشفك أسراره
تشوفين أعترافي لك على صدر الورق برهان
خلاص أن كان ذا يرضي غرورك شدْ سناره
رحلتي طالت الغيبـه وأحس أن الثوان أزمـان
رحلتي والـوعـد باكـر بقـيتي فـيـه تـذكـاره
لمـن تستحـق الكلمـات أن تنظـم في عقـد


ويصـاغ لهـا ديـوان شعـر . . . أعترافي بكـل صـدق


كيبورديـه ودي و تقديري ، ، ،
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالله بن أحمدعبدالله بن أحمدالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. عامِّي988
لاتوجد تعليقات