تاريخ الاضافة
الأربعاء، 2 يناير 2008 12:45:36 م بواسطة المشرف العام
0 756
قبلة الشهداء
يـَمـَّمْت ُأَرضَ المجد ِ والعـَلـْيــاءِ
ِوتركت ُ خلـْفي ميّت َ الأحيــــاء
يـَمـَّمْت ُأَرضَ الرافدِيـْن وإنمـــا
يـَمـَّمْتُ وجهي قـِبـْـلـَة َ الشـهداء
ووقفت ُ أسألُ مـَنْ بهــا عمـَّنْ بهــا
وعلا على صوت ِ الجُموع ِ ندائـي
فـأجـابنـي نخل العراق ِ بـِغـُصَّــة
أين الذين فـَدَتـْهـُمو أشلائـــي
وأجابني مـاء ُ الفرات ِ ولونـهُ
مـِنْ حـُرْقـَة ِالعـَتـَبِ المريرِ دمائي
يـا ويـْحـَكمْ لا نـَخـْـوَة ٌ ولطالمـا
أسْقـاكُمو جـُرَع َ المروءة ِ مائـي
إنَّ العـُروقَ منَ العـراق ِنجيعهـا
أروى القريب َبـُطولة ًوالنائي
فـَسـَلوا الثرى في كلِّ أرض ٍ من سقى
حينَ إسْـتـَجارَتْ ترْبها بـِسـَخـاء
هل تسمعون َ نـَحيب َ ثـَكـْلى طالمـا
غـَنـّت ْ لِمجد ِالمشرقين ِ حدائي
أَوَ تسـْمعون َ صـُراخ َ طفل ٍ مـا لـه
ذنـْب ٌ ولـكـن ْ قـِلـّة ُ الإيـْفـاء
مـِن عـُصـْبـَة ٍ مـِنْ حاكمين َ شعوبـَهـم
بالسجن ِ والتعذيـب ِ والإلـْغـاء
الضاحكين على الشعوب ِ بمـَكْـرِهــمْ
مـُتـَلوّنين َ تـَلـَوُّن َ الـْحـِرْبـاء
والجـاعليـن الذلَّ رَمـْز َ سلامـَة
فالْنـِيـرُ بات َ تـَميمـَة ُ الجبنـاء
قـِفْ بي ببغداد الرشيد ِ فأهلهـا
أهـْل ٌ لـِكل ِّ شديـدة ٍ ورَخــــــاء
وابـْسـُط ْ لهم أَلـَق َ العيون ِتـَحيـَّة
فهـُمُ الصـُمودُ وثورة ُالدأماء
إنـّي أتيت ُ أعـُبُّ مـجـْداً خــالصـــاً
وتركت ُ ذ ُلَّ الآخرين َ ورائــــي
لأرى شـُموخ َ الصـــابريـن كـَعهـْدِه
يمشي الى العـَلْياء ِ منْ عـَلـْيـاء
لأرى أُسودا ً لا يـُحيـط ُ بـِوَصـْفـِهمْ
أهـْل ُالبيان ِ وَنخـْبـَة ُ الشعــراء
وأ ُكـَحـِّل َ العـَيْـن َ التي مـا كـُحـِّلـَت
إلا هنا بالعـزَّة ِ العـَصـْمـاء
فـَرشوا التراب َ ولوْ عـَدَلنا لأسْـتـَوَوْا
وَحصاهـُمو من أنجم ِ الجـَوْزاء ِ
مـا أمـتي إلاّ العراق فنادِهــــــم
يا أمـَّـة َ النبـلاء ِ والعـُظمـاء
مـا موطني إلا العراق فـَخـَلـِّنـي
أحيـا بـِرَبعي فوق َ كـُلِّ سمــاء
يـا قـِبـْلة ً وقف َ الكفاح ُ مـُرَتـِّلا
لـَحْـن َالـظـُبا بـِصلاة ِكـُل ِّفدائي
أسطورة ُالحـُلفـاء ِ وَلـَّتْ مثلمـــا
بـادَت ْ قديـمـا ًسيرَة ُ الدُخـَـلاء
آمـَنـْـتُ فيك َ فأنت َ أشرف ُ مَنْ أبـى
طـَلـَب َالعدوّ لرايـة ٍ بـيـضــاء
وَحـَفِظـْـتَ سـِفـْرَ الخالدين َ أمـانـة
كـيْ لا تـُدَنـِّسـُـهُ يـدُ العـُمَـلاء
ومـَدَدْت َ من رَهـَج ِ المعارك ِ ســاعدا
للتـاركين َ حـَضيـضَهُـمْ لسَمـاء
آمـَنـْـتُ فيك بـِكـُلِّ دُفـْـعـَـة ِ نــازف
بالجـاعلين َالموت َآي َ بَقـَـاء
آمـَنـْتُ بالنخل ِالشـَغوف ِإلى العلى
بالراسيـات ِ الشـُم ِّ والصـحـْراء
آمـَنـْتُ فيك مـُحاصـَرا ً ومـُجَوَّعــا
بالطفل ِ محتاجـا ً لبـَعْض ِ دواء
بالمـُرْسليـــن َ لتل أبيــب َ هديَّـة
عـَبـْرَ (السـُكود) رسول ِ كلّ ِفناء
فاليوم َ تسـأل ُكلُّ نفس ٍ نفسـَهــا
أَحـَقيقـَة ٌأُسطورة ُ العـَنـْــقـــاء
قـسـَما ً بـِأرْضـك َ يا عراقُ وبالرُّبـى
قـسـَمـا ًببغداد ٍ وبالحـَدْبـاء
قـَسـَما ً بـِدِجـْلة َوالفراتِ وَمـَنْ رَوَت
مـِنْ عهـْـد ِآدَمَ مـِن ْ بني حـَوَّاء
لا يـَسـْلـَم الوطن ُالعزيز ُ بـِغـَير ِ مـا
عَلـَقٌ يخـَضـِّبُ أوْجــُه َالشهداء
هــذا العراق ُحروفـــُه أ ُرْجوزتــي
فالعـينُ عـَيـْنُ عـَزيمة ٍ ومـَضـاء
والراءُ منْ رَهـَج ِ المعارك ِ تـَنـْجَـلي
عن صـامـد ٍوالألفُ ألفُ إبــــاء
والقـاف ُمن قـِمـَم ِالنسور ِ تـَكـَحـَّلـتْ
طـَيْـف َالشموس ِونجْـم ِكلِّ سمـاء
طـَرَّزْت َ بالتكـْبير ِ رايـَـة َ أ ُمـَّـة
"فاللهُ أكبــرُ" رايـَـة ٌ لـِبـَقـاء
حـُيـِّـيـتَ يا شـــعب َ العراق ِ فإنكم
كـَسَـنى النجوم ِوفيض ِ كلّ ِسَناء
أفديـك َ يا شـعْبَ الكفاح ِ بـِمهْجـَتي
بـالعـُرْب ِأفديكُـمْ وبـالحوباء
ولكمْ أخ ٌ أنـا منـه ُ لا ينسـاكمو
أ ُرْدُنّ ُ بــــالســـرَّاء والضــرَّاء
لا يـسْلو عـُضـْوٌ سائر َ الأعـْضــاء
مــا دام َ فيه ِ حـُشـاشـَـة ُالأحيـاء
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
علي محمد السليِّمعلي محمد السليِّمالأردن☆ دواوين الأعضاء .. فصيح756
لاتوجد تعليقات