تاريخ الاضافة
الجمعة، 18 سبتمبر 2009 09:50:55 ص بواسطة المشرف العام
0 485
خل عن ذكرى حبيب واللوى
خل عن ذكرى حبيب واللوى
واطلب المجد بما الكف حوى
وابذل المجهود في نيل العلا
فالفتى إن لم ينلها في هوى
لا تقل إن العدا في كثرة
كم كثير قد أهين فهوى
قوم جالوت على كثرتهم
خذلوا والضد منصور اللوى
لا تقل أني ضعيف فلكم
من فتى ساد على ضعف القوى
لك في الصديق أعلى آية
بعد أن بيع على الأرض اجتوى
لا تقل والجد عن ذا غافل
وإذا لم يقم الجد التوى
فلعل الجد موقوف على
سبب منك فإن كان استوى
لو تركنا المجد لما لم نجد
فيه نصرا فالعلا حالا توى
إن أهل العجز في لذاتهم
ألفوا الذل على نيل الهوى
تركوا المجد على غايته
في المعالي وغووا فيمن غوى
قل لمن للعجز أضحى آلفا
وتملى خورا وما ارعوى
ويك إن العجز يا ذا مفضح
ومقام الذل لا يرضى ثوى
إن شهم النفس في عزته
عن مقام الذل في أقصى النوى
لم ير المطمع فيه مطعما
لو رأى المكروه من عظم الطوى
ما رماه دهره في حالة
خاذلا إلا على الدهر استوى
أسر الدهر بسيف العزم إذ
لم يكن يثنيه عما قد نوى
هزم الأيام بالصبر فما
عاقه منها ملم فذوى
قد زوى كل لئيم الطبع عن
ساحة المجد الكريم فانزوى
حرق الحساد منه فضله
وعظيم الفضل للنذل كوى
لا ينال المجد إلا رجل
لشروط المجد طرا قد حوى
لم ينم والمجد محلول العرى
وسبيل الحق مطموس الصدى
حالف المجد على قطع الفلا
فارتقى كل مخوف وطوى
لم يزر طيف الكرى مقلته
من مهم لحشاه قد شوى
حمل النفس على مكروهها
فله فوق الثريا مستوى
نقلت عنه أحاديث العلا
بعد أن باشر منها ما روى