تاريخ الاضافة
السبت، 10 أكتوبر 2009 06:23:29 م بواسطة المشرف العام
0 544
حلّ الخريفُ على الأغصانِ وانتثرتْ
حلّ الخريفُ على الأغصانِ وانتثرتْ
أوراقُهُ غيرَ ما يبقى على الحِقَبِ
كانتْ غلائِلُها خُضْراً وقد صُبِغَتْ
بصفرةٍ مثل لونِ الورسٍ والذَهَبِ
واستطرد القيظُ إذ ولَت عساكرهُ
واستبردَ الظلُّ فاقدح جمرة العِنَبِ
واغنم بها العيش في تشرينَ منتهزاً
فالقيظ في رحلةٍ والقَرُّ في الَطَلبِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن دفتر خوانغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي544