تاريخ الاضافة
الأحد، 11 أكتوبر 2009 11:50:49 م بواسطة المشرف العام
0 453
لكم مهجتي مملوكة فتحكموا
لكم مهجتي مملوكة فتحكموا
فعندي سواء جرتم أو عدلتم
سوى هجركم سهل على فعذبوا
فؤادي بما شئتم فما ذاك مؤلم
أأخشى عقاباً حين لا لي هفوةٌ
وقد كنت أرجو العفو إذا أنا مجرم
وإن كنتم حققتم لي زلةً
فأحسن شيء أن أزل وتحلموا
أأشقى بكم دهري ويحظى بوصلكم
دعي هوى من لوعة الوجد مغرم
وما كنت ممن أخاف انتقامه
ولكنها الأقدار تعطي وتحرم
أأنساكم الهجران ما كان بيننا
ليالي نشقي الكاشحين وننعم
وأيام لهو بالثنية لم يكن
تصرمها يخشى ولا يتوهم
آنستم إلى الواشي فأوجب وحشة
وخبركم عني بما ليس يعلم
ولولا التجني لم يؤثر محالة
ومن ذا الذي من قول واشيه يسلم
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن زيلاقغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي453