تاريخ الاضافة
الخميس، 15 أكتوبر 2009 09:22:00 ص بواسطة المشرف العام
0 636
لام ولام ولام هنّ لاماتُ
لام ولام ولام هنّ لاماتُ
لا مات قوم لهم بالحلو لا ماتُ
ألا وإني منهم إن وجدتُ إلى
هذا سبيلاً ولي في العجز نيّاتُ
فكم أمنتُ بمامونية وردت
من خوف جوع له في القلب رجفات
تحلّ في حلّة قد سعّرت غلطاً
أما له بفؤادي الرّطب حلاّت
حبّ المزاج به الأرواح قد مزجت
فكم لها فيه غدوات وروحات
كأنه في صحون اللازورد إذا
ما قد بدا شفق واللوز نجمات
كم للعزيزي في جلاّبه جلب
إليه هيّجت الأحشا محبّات
حظيت يا صحنه يا ليت أنت أنا
عليك من سكّر قد فاق صحنات
وكم قلوب إلى البقلاوة انقلبت
تقول يا ست أهلات وسهلات
خُصصت في العام شهراً تُشهرين به
أوّاه لو أن كل العام شهرات
ويا مشور قم وانصر محبك قد
مالت عليه لجيش الجوع خيلات
واستنجدنّ بأدجاج مُسمّنة
كأنها وِزز لا بل خروفات
وازحف بجيشك تُعطَ النصر قُم فها
عليك قد خفقت بالسعد رايات
بيّضت وجهك يا منفوش فابتهجت
لمّا رأتك عيون هُنّ سودات
مرآة وجهك أحداقي بها ارتسمت
كأنها فيك إذا شامتك شامات
يا قاهرية كم ذا تقهرين حشا
ما أنت لولا الحشا فيه احتمالات
يهواك قلبي ولا تهوينه أكذا
تكون عندك ياولدي المجازات
ويا قطايف قلبي طايف بك لا
تتغفلي عنه ما لي عنك غفلات
مُلئت حشواً وأحشائي قد امتلأت
شوقاً إليك فهل لي منك شوقات
لا تَقلَ وصلي ظُلماً يا مُشبّك لا
غيري قلاك وما مني جنايات
يا حاوي السكر المنثور كم نظمت
في روضة القلب مُذ وافيت بهجات
ويا كنافة ما أنت انفشي فلكم
أضحت تحاكيك من عقلي خُبالات
إن افتخرت بقطر واحد فأنا
أبي وأمي وأصحابي قطارات
يا مَن تفرّق نظمي في شمائلهم
ما استجمعت لي بكم في الدهر شملات
قضيت في مطلكم عمري وصبري قد
قضى وما قضيت منكم لبانات
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن سودونغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي636