تاريخ الاضافة
الجمعة، 16 أكتوبر 2009 01:32:31 ص بواسطة المشرف العام
0 1821
قل للذي قد لامني
قل للذي قد لامني
دعني وشأني يا عذول
لو كنت تدري ما جرى
ما كنت تنهي يا جهول
أما ترى جسمي السقيم
قد شفه داء النحول
قل لي بمن هذا العتا
وذا التصابي والذهول
اللَه حسبي وكفى
قل ما تشا يا ذا الفضول
يا ساكنين سرائري
عندي لكم صفو الوداد
ملكتكم يا سادتي
زمام أمري والقياد
لا تهملوا من قد غدا
يسموا بكم بين العباد
واقف على الباب مقيم
يرجو السعادة والقبول
اللَه حسبي وكفى
قل ما تشا يا ذا الفضول
هبت نسيمات الوصال
من جانب القدس العلي
واستغرقت أنوارها
عوالم القلب الخلي
عما سوى معبوده
الواحد الحق الولي
وكوشفت أسراره
وحل في برج الوصول
اللَهُ حسبي وكفى
قل ما تشا يا ذا الفضول
بات المحب مع الحبيب
والعاذل الغافل بعيد
لم يدر ما شأن الهوى
بين الموالي والعبيد
يا ويحه ماذا عليه
لو كن يعرف للسعيد
مكانه من ربه
واللَه يعلم ما يقول
اللَه حسبي وكفى
قل ما تشا يا ذا الفضول
ماذا يقول المنكرون
فيمن له قلب سليم
علي جميع المسلمين
وقصده المولى الكريم
ويعتقد في نفسه
بأنه عبد ذميم
لولا عناية ربه
لكان بطالاً ضلول
اللَه حسبي وكفى
قال ما تشا يا ذا الفضول
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن علوي الحدادغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني1821