تاريخ الاضافة
الجمعة، 6 نوفمبر 2009 08:36:22 م بواسطة المشرف العام
0 390
دع المنجمَ يكبو في ضلالته
دع المنجمَ يكبو في ضلالته
إن ادعى علمَ ما يجري به الفلكُ
تفرَّد اللهُ بالعلم القديم فلا
الإنسان يشركهُ فيه ولا الملك
أعدَّ للرزق من أشراكه شركاً
فبئست العدتان الشِّركُ والشَّرَك
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو اليمن الكنديغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي390