تاريخ الاضافة
السبت، 9 يناير 2010 07:11:06 م بواسطة المشرف العام
0 676
هيهات أبلغ في هواك مرامي
هيهات أبلغ في هواك مرامي
وعلى الخدود من الجفون مرامي
كم أرتجي وصلاً ولحظك قاطعٌ
أوصال قلب أخي الهوى بجسام
يا ويح مشغوف بحسن مهفهف
يرمي الفؤاد فديته من رامي
حاسبت أجفاناً لهُ بكسورها
فغدت تطالب مهجتي بسهامِ
زردُ العذار حمي حمي وجناتهِ
هي جنةٌ حميت بجنة لامِ
يا عاذلي دعني سليم القلب من
أصداغهُ واذهب بحسن سلامِ
أسلمته قلبي بساعة وصلهِ
فأبى الوفا صدَّاً عن الإسلام
وقضى بشاهد حسنهِ وعذارهُ
في الخد خط صحيفة الأعلامِ
ياحاكماً بتلاف روحي عادلاً
عما أبان الشرع في الأحكامِ
لم يخلُ حكمك من متابعة الهوى
أجهلت أمر مفتش الحكامِ
شمس الهدى السامي جلال الدين
نظم الثناء بهِ أجلَّ نظامِ
حامي حمى الشرع الشريف المرتضي
بمعارف هي زينة الأيامِ
العالم العلامة الثاني الذي
هو سيد الدين خير عصامِ
علمٌ تعرفت العلى بمضافة
ولرب تعريف من الأعلامِ
مولى بأفق الشام أشرق نوره
فغدا بهِ فلكُ الفضائل سامي
ذو فطنةٍ تبدي له مرآتها
صور الأمور لدى التباس مرام
أراؤه الشهب التي أمسى بها
لمريد جهل الخلق أي رجام
ألاقهُ مسكيه نفس الصبا
متمسك منها بطيب نامي
بصباح غرة وجهه نابي الهدى
وتزول عناظلمة الأوهام
يا من يبين دقيق أحكام الورى
لمقامهِ المحمود بالإلهام
أنار فضلك قد تأرَّج نشرهُ
فغدا شذاها فايحا في الشام
وبك الهدى وضحت معالم أنسهِ
للطالبين فزال كل ظلام
ومجالس الشرع ازدهرت بك فاغتدت
أحكامها في غاية الأحكام
دامت بك الأيام مشرفة السنا
يمتد منك النور بدر تمام
ما رق مطلع شاعر فحلا بهِ
لتخلص المداح حسن ختام
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إبراهيم الأحدبلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث676