تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 14 فبراير 2010 04:56:03 م بواسطة المشرف العامالأحد، 14 فبراير 2010 04:58:24 م
0 886
أَخي يُسِرُّ لِيَ الشَحناءَ يُضمرُها
أَخي يُسِرُّ لِيَ الشَحناءَ يُضمرُها
حَتّى وَرى جَوفَهُ مِن غِمرِهِ الداءُ
حَرّانُ ذو غَصَّةٍ جَزَّعتُ غَصَّتَهُ
وَقَد تَعَرَّضَ دونَ الغَصَّةِ الماءُ
حَتّى إِذا ما أَساغَ الريقَ أَنزَلَني
مِنهُ كَما يُنزِلُ الأَعداءَ أَعداءُ
أَسعى فَيَكفُرُ سَعيِي ما سَعَيتُ لَهُ
إِنّي كَذاكَ مِنَ الإِخوانِ لَقّاءُ
وَكَم يَدٍ وَيَدٍ لي عِندَهُ وَيَدٍ
يَعُدُّهُنَّ تِراتٍ وَهيَ آلاءُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
يزيد بن الحكم الثقفيغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي886