تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 26 يناير 2006 07:22:25 م بواسطة حمد الحجريالخميس، 5 يوليه 2012 08:23:00 ص بواسطة المشرف العام
5 10966
في سُكونِ اللَّيلِ لَمّا تَنثَني
في سُكونِ اللَّيلِ لَمّا تَنثَني
يَقظَة الإِنسان مِن خَلفِ الحِجاب
يَصرخُ الغاب أَنا العَزمُ الَّذي
أَنبَتَتهُ الشَّمسُ مِن قَلبِ التُّراب
غَير أَنّ البَحرَ يَبقى ساكِتاً
قائِلاً في نَفسِهِ العَزمُ لي
وَيَقولُ الصَّخر إِن الدَّهر قَد
شادَني رَمزاً إِلى يَومِ الحِساب
غَير أَنّ البَحرَ يَبقى صامِتاً
قائِلا في نَفسِهِ الرَّمزُ لي
وَتَقُولُ الرِّيحُ ما أَغرَبَني
فاصِلاً بَينَ سَديمٍ وَسَما
غَير أَنّ البَحرَ يَبقى ساكِتاً
قائِلاً في نَفسِهِ الرِّيحُ لي
وَيَقُولُ النَّهرُ ما أَعذَبَني
مَشرَباً يَروي مِن الأَرضِ الظَّما
غَيرَ أَنّ البَحرَ يَبقى صامِتاً
قائِلاً في ذاتِهِ النَّهرُ لي
وَيَقولُ الطّودُ إِنّي قائِمٌ
ما أَقامَ النّجمُ في صَدرِ الفَلَك
غَير أَنّ البَحرَ يَبقى هادِئاً
قائِلاً في نَفسِهِ الطّودُ لِي
وَيَقولُ الفكرُ إِنّي ملكٌ
لَيسَ في العالم غَيري مِن ملك
غَيرَ أَنّ البَحرَ يَبقى هاجِعاً
قائِلاً في نَومِهِ الكُلّ لي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جبران خليل جبرانلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث10966