تاريخ الاضافة
الخميس، 26 يناير 2006 08:11:44 م بواسطة حمد الحجري
1 7862
أَعطِني النّايَ وَغَنِّ
أَعطِني النّايَ وَغَنِّ
وَانسَ ما قُلتُ وَقُلتا
إِنَّما النّطقُ هَباءٌ
فَأَفِدني ما فَعَلتا
هَل تخذتَ الغابَ مِثلي
مَنزِلاً دُونَ القُصُور
فَتَتَبَّعتَ السّواقي
وَتَسَلّقتَ الصُّخور
هَل تَحَمّمتَ بِعِطرٍ
وَتَنشّفتَ بِنُور
وَشَربتَ الفَجرَ خَمراً
في كُؤوسٍ مِن أَثِير
هَل جَلَستَ العَصرَ مِثلي
بَينَ جَفناتِ العِنَب
وَالعَناقيدُ تَدَلّت
كَثرَيَّاتِ الذَّهَب
فَهيَ لِلصّادي عُيُونٌ
وَلمن جاعَ الطّعام
وَهيَ شَهدٌ وَهيَ عطرٌ
وَلمن شاءَ المدام
هَل فَرَشتَ العُشبَ لَيلاً
وَتَلَحّفتَ الفَضا
زاهِداً في ما سَيَأتي
ناسياً ما قَد مَضى
وَسُكوتُ اللَّيلِ بَحرٌ
مَوجُهُ في مَسمَعك
وَبِصَدرِ اللَّيلِ قَلبٌ
خافِقٌ في مَضجعك
أَعطِني النّايَ وَغَنِّ
وَاِنسَ داءً وَدَواء
إِنَّما النّاسُ سُطُورٌ
كُتِبَت لَكِن بِماء
لَيتَ شِعري أَيّ نَفعٍ
في اِجتِماعٍ وَزحام
وَجِدالٍ وَضَجيجٍ
وَاِحتِجاجٍ وَخِصام
كُلُّها أَنفاقُ خُلدٍ
وَخُيوط العَنكَبوت
فَالَّذي يَحيا بِعَجزٍ
فَهوَ في بُطءٍ يَموت
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جبران خليل جبرانلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث7862