تاريخ الاضافة
الجمعة، 17 سبتمبر 2010 05:43:12 م بواسطة المشرف العام
0 888
فؤادي للسماءِ وللسموِّ
فؤادي للسماءِ وللسموِّ
وقومي للخصامِ وللعتوِّ
بكيتُ وحالُهم دَعوى وفوضى
وقد غَدَتِ المواطنُ للعدوِّ
وتاريخُ ابنِ خلدونٍ يُريني
ممالكَ في هبوطٍ أو علوِّ
وفي أسفارِ فردوسي عزاءٌ
ولكن لا سبيلَ إلى السلوِّ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الفضل الوليدلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث888