تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 24 سبتمبر 2010 10:39:36 م بواسطة المشرف العامالأحد، 26 سبتمبر 2010 09:37:12 ص
1 1059
شرف الأحرار
قد نذرنا للغدِ الحرِّ دمانا
ومشينا لا نبالي بعدانا
أمَّةٌ نحنُ رأت أَنَّ لها
في سعيرِ الحربِ إِجلالًا وشانا
صحتِ الدنيا على عزمتنا
مذ تمادى خصمنا فيما سقانا
أتراهمْ وقدِ احتاطوا بنا
ما لهم في الأرضِ من خصمٍ سوانا
بل همُ الأعداء فيما بينهم
وهمُ الأخوان في جلب أسانا
جمعَ الباطلُ ما بينهمُ
فليهنْ في نصرة الحق بلانا
فلنا في كلِّ ربعٍ صولةٌ
تكبحُ الظالمَ كي تحمي حمانا
هكذا نحن كرامٌ فإذا
مسَّنا الضرُّ اعتصمنا بإبانا
وبعثناهُ كفاحًا صارمًا
واقتحمنا الهولَ والموتَ هوانا
رُوّعتْ مرَّاكشٌ فانتفضتْ
تعقدُ العزم وهاجتْ بركانا
وانضوتْ حولَ لواءٍ ظافرٍ
بالبطولات سما بالعز زانا
قادها نحو مناها ملكٌ
فهم الملك جهادًا وصيانا
حسبوهُ لعبةً في يدهمْ
يتلقى الأمرَ مطواعًا جبانا
حسبوهُ ناشدًا في دهرهِ
راحةَ النفسِ وأنسًا وأمانا
فإذا همْ بمليكٍ عينهُ
ترمقُ الكوخَ لتعليه مكانا
و إذا همْ بمليكٍ قلبهُ
يألف الشعبَ فيبكي لبكانا
لا يريدُ العرشَ في زخرفهِ
وفرنسا غرستْ فيهِ الهوانا
فعلتْ صرختهُ منذرةً
واستجابَ الشعب عقلًا ولسانا
هَهُنا نحنُ على أكتافنا
نحمل العبءَ فكن أنتَ لوانا
وانزوت جنب فرنسا حفنةٌ
من طغامٍ أَلفوا الذلَّ زمانا
حفنةٌ قد بذرتْ في أرضنا
تخذل الأسدَ وترعى الأفعوانا
ومضوا بالملكِ الشهم إلى
حيثُ يبني في سما المجد كيانا
شرف الأحرار قد أَحرَزهُ
هويَ السجن وعافَ الصولجانا
هكذا نحنُ كرام فإذا
مسَّنا الضرُّ اعتصمنا بهدانا
قدوةَ الأحرارِ كمْ نكبرُ منْ
خِصلةٍ فيكَ وكمْ نرفعُ شانا
حسبكَ التاريخ إذ سجَّل ما
أعجزَ الأفكار بل أعيا البيانا
ولكَ المستقبلُ الوضَّاء ما
هذهِ الحال سوى درب منانا
السجون السودُ من ظلمتها
يبسم الفجرُ غدًا فجر علانا
والقتالُ المرُّ في ساحتهِ
نزرع النصرَ ونسقيهِ دِمانا
وانتقام الخصم مع شدَّتهِ
هو إرهاصٌ لنصرٍ يتدانى
"تحية للملك المجاهد محمد الخامس إثرَ نفيه"
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الله بن محمد الطائيعمان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث1059