تاريخ الاضافة
الأربعاء، 1 فبراير 2006 02:48:09 ص بواسطة المشرف العام
0 2269
يا نَفسُ لَولا مَطمَعي
يا نَفسُ لَولا مَطمَعي
بِالخُلدِ ما كُنتُ أَعي
لَحناً تُغَنّيهِ الدُّهور
بَل كُنتُ أَنهى حاضِري
قَسرا فَيَغدو ظاهِري
سرّاً تُواريهِ القُبُور
يا نَفس لَو لَم أَغتَسِل
بِالدَّمعِ أَو لَم يَكتَحل
جَفني بِأَشباح السّقام
لَعِشتُ أَعمى وَعَلى
بَصيرَتي ظفرٌ فَلا
أَرى سِوى وَجه الظَّلام
يا نَفسُ ما العَيشُ سِوى
لَيلٍ إِذا جَنّ اِنتَهى
بِالفَجر والفَجرُ يَدوم
وفي ظَما قَلبي دَليل
عَلى وُجُودِ السَّلسبيل
في جرّةِ المَوتِ الرّحوم
يا نَفس إِن قالَ الجَهول
الرّوحُ كَالجِسمِ تَزُول
وَما يَزول لا يَعود
قُولي لَهُ إِنّ الزُّهور
تَمضي وَلَكنّ البُذور
تَبقى وَذا كنه الخُلود
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جبران خليل جبرانلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث2269