تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 29 أكتوبر 2010 12:57:45 م بواسطة المشرف العامالجمعة، 29 أكتوبر 2010 07:16:56 م
2 2527
نحْنُ هنا إِنْ يحنِ الموعدُ
نحْنُ هنا إِنْ يحنِ الموعدُ
ويبعث الصرخةَ مستنجدُ
نحن هنا بين شواطينا
نوقظ أو نقبر أو نرشدُ
على امتدادِ الأفقِ أهدافُنا
رنا إليها الموج والفرقد
نسابقُ الدهرَ إلى مطلبٍ
منْ منبعِ الأمجادِ يسترفد
ونبعدُ التثبيط عن أنفسٍ
ليس لها إلا العلى مقصد
صفَتْ كمثل النورِ أفعالُنا
فليسَ منا الخائرُ المفسد
الهدفُ الأسمى لنا دائمًا
عن وجهةِ الأعين لا يبعد
تلقاهُ ما امتدَّ بنا ضعفنا
يهزّ حتى الطفل إذ يولد
***
نحنُ هنا إِنْ يحنِ الموعدُ
لدعوةِ العربِ هنا نرصدُ
باللهِ إنْ وافتك أصداؤها
فاهتفْ أخي حان الذي تنشد
زمجرةُ الأبطال كم ردَّدتْ
لبيكَ كلُّ بطلٌ أصيد
نحمي حمانا بفعال الألى
سادوا فما جاروا ولا استعْبدوا
للمجدِ كلٌ منهمُ عاملٌ
بالمجدِ كلٌّ منهمُ سيّد
والمدفع الهدَّار يبدي لنا
آراءَهُ لا أَلسنٌ تزبد
فنثبت الخطو إلى مطلبٍ
بهِ يزولُ الحاضرُ الأسود
غدًا نعيدُ المجدَ مستكملًا
يا سعد مَنْ يبني ومن يشهد
سنرفع الرايةَ مِنْ حولنا
نَشْءٌ بهِ قدْ جُدِّدَ السؤدد
يرددُ الصرخةَ مستأسدًا
نحن هنا إِنْ يحنِ الموعد