تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 16 نوفمبر 2010 05:09:28 م بواسطة المشرف العام
0 1219
بِأَبِي مَن هَدّ جِسمِي القُوَى
بِأَبِي مَن هَدّ جِسمِي القُوَى
طَرفُهُ الأحوَر
وَسَقَانِي مَا سَقَى يَومَ النَّوَى
وَيحَ مَن غَرّر
كُلَّمَا رُمتُ سُلُوّا في الهَوَى
تَاهَ وَاستَكبَر
يَالَهُ مِن شَادِنٍ صَيَّرَنِي
رَهنَ أشجَانِ
لَم يَدَع في الحُورِ منه عِوَضاً
عِندَ رَضوَانِ
مَرّ بِي في رَبرَبٍ مِن تِربهِ
يَقطِفُ الزّهرَا
وَهوَ يَتلُو آيَةً مِن حِزبِهِ
يَبتَغِي الأَجرَا
بَعدَمَا فَكَّرَنِي مِن قُربِهِ
آيَةً أُخرَى
وَالَّذِي لَو شَاءَ ما فَكَّرَنِي
بَعدَ نِسيَانِ
قَلَّبَ القَلب عَلى جَمرِ الغَضَا
وَهوَ فِي شَانِ
حَفِظَ اللهُ حَبِيباً نَزَحَا
خِيفَةَ الهَجرِ
جَاءَتِ البُشرَى بِهِ وَانشَرَحَا
عِندَهَا صَدرِي
وأَطَارَ القَلبَ مِنِّي فَرَحَا
ثُمّ لَم أَدرِ
هل مِنَ الإنسِ الَّذي بشَّرَني
أَم مِنَ الجَانِ
أم حَبِيبِ القَلبِ جاء بِالرّضَى
وَهوَ سُلطَانِي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن سهل الأندلسيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس1219