تاريخ الاضافة
الأربعاء، 15 ديسمبر 2010 02:51:42 م بواسطة المشرف العام
0 1420
سلوا حمرة الخدين عن مهجة الصب
سلوا حمرة الخدين عن مهجة الصب
والا فأن الجمر عنها لكم ينبي
سلوا الخصر يوما عن نحول محبكم
ودر ثناياكم عن المدمع الصب
ولا تنكروا لحظ العيون فانه
له مسة أي والهوى مسة العضب
فلا تعجبوا ان قلت عضب فمسه
لسيف الى قلبي وسحر الى لبي
وخلفتموني في الغرام معذبا
اهيم لكم لا للاعاجم والعرب
ومن عجب فيكم عذابي يلذلي
ولا شيء احلى من عذابكم العذب
اعاتب نفسي في هواكم وانها
مهيمة في حالي البعد والقرب
ومن اين تلوى للعتاب وطورها
لأبعد شيء في هواكم عن العتب
واسأل قلبي أي ذنب جنيته
والقيتني من وهدة الهجر في جب
وصيرتني مضنى وحيرت فكرتي
فلم يعترف قلبي بشيء سوى الحب
فان كان ذنبي شدة الحب عندكم
وانى لكم ليلا مع النوم في حرب
واني في الماء القراح اراكم
سألتكمو بالله لا تغفروا ذنبي
فوالله ما ادري أروحي الومها
على أنها في حبكم حققت سلبي
اعاتبها يا اهل ودي برأيكم
على الحب ام عيني القريحة أم قلبي
فان لمت قلبي قال لي العين ابصرت
وكم نظرة ساقت الى الموطن الصعب
هي اجتذبت لما رأت وارد الهوى
وان لمت عيني قالت الذنب للقلب
فقلبي وعيني في دمي قد تشاركا
فخصمي خصيمي آه والداء في الطب
أقلب بين العين والقلب شاكيا
فيا رب كن عونا على العين والقلب
ويا رب لا تحرم محبا حبيبه
فان ابتعاد الحب من اعظم الخطب
ولا تبتلي المضنى بحب مباعد
ويا رب لا تحكم على الناس بالحب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الهدى الصياديسوريا☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث1420