تاريخ الاضافة
الأحد، 2 يناير 2011 03:46:52 م بواسطة محمد حسين حداد
0 439
بِطَاقَةُ حُبّ
أحبَبتُ دَيرَ الـزَّورِ مِلءَ مَشَاعِرِي
وَرَسَـمتُ طَيفَ جَمَالِهَا فِي خَاطِرِي
يَا دَيرُ يَا ثَـغرَ الفُـرَاتِ.. مُفَتِّحَــاً
تِيهِـي عَرُوسَاً فِـي حَنَايَـا الزَّائِـرِ
طَرِبَ الحَمَـامُ عَلَى ضِفَافِـكِ هَائِمَـاً
وَتَمَـايَلـت أغصَــانُ أيكٍ زَاهِــرِ
وَرَفَعتُ رَأسِي فِي هَـوَاكِ مُفَاخِـرَاً
لا أنثَنِـي، فَقَدِيِمُ عَهدِكِ حَاضِـرَي
يَا دَوحَـةً سَـكَنَ الحَبِيبُ رِيَاضَهَـا
ألهَمتِ فِـي عَقلِـي مَعَانِـي الشَّـاعِرِ
يَـا لَلجَمَــالُ يَغَـارُ تِبرٌ مِن ثَــرَا
كِ، وَيَحتَمِـي فِـي نَحرِ بِكرٍ سَـاحِرِ
يَـا جَنَّـةً سَـكَنَ الفُـؤَادُ ظِـلالَــهَا
أفدِيكِ قَلبِـي إِن أرَدتِ وَنَاظِـرِي!
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد حسين حدادسوريا☆ دواوين الأعضاء .. فصيح439
لاتوجد تعليقات