تاريخ الاضافة
الأربعاء، 13 أبريل 2011 01:00:56 م بواسطة نسيم وسوف
0 772
شقيت
شقيتُ..
وما زلت ألقى العناء ينضَّدُ فوق عناءٍ عظيم
ولا للسؤال براحٌ فيهدا
وها بعد لأي ونأي وقربٍ
وطول ارتحالٍ أراني عقيماً
أداني جحيما
وما زال ذاك السؤال يلحُّ
ولم يلقَ ردا
نسيم وسوف
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
نسيم وسوفنسيم وسوفسوريا☆ دواوين الأعضاء .. فصيح772
لاتوجد تعليقات