تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 19 أبريل 2011 07:42:33 م بواسطة ملآذ الزايري
0 1181
يا مُترَفاً يَمشي الهُوَينا غِرَّةً
يا مُترَفاً يَمشي الهُوَينا غِرَّةً
وَيَهُزُّ أَعطافَ القَضيبِ المورِقِ
جَمَعَت ذُؤابَتُهُ وَنورُ جَبينِهِ
بَينَ الدُجُنَّةِ وَالصَباحِ المُشرِقِ
هَل كانَ عِندَكَ أَنَّ عِندي لَوعَةً
يَنبو لَها طَرفُ السِنانِ الأَزرَقِ
طالَت مُراقَبَةُ الخَيالِ وَدونَهُ
رَعيُ الدُجى فَمَتى أَنامُ فَنَلتَقي
ما بَينَ نَحرٍ بِالدُموعِ مُقَلَّدٍ
فَرَحاً وَجيدٍ بِالعِناقِ مُطَوَّقِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن خفاجةغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس1181