تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 3 مايو 2011 11:52:13 م بواسطة المشرف العام
0 593
سترت وجدي ودمع العين ما سترا
سترت وجدي ودمع العين ما سترا
عن حالتي لا تسل يكفيك ما سترى
ونم طرفي بأسراري فلا عجب
صبابة الحب قد جارت به فجري
لا تعذل الصب في أتلاف مهجته
واستغفر الله من طرف إذا فجرا
إن كنت تبغي سلوا عن محبته
هبني فؤادا بذاك الحب ما شعرا
رام العذول ارعوائي من مودته
سيان عندي مهما لام أو عذرا
أفديه من ناشط الأجفان في تلفي
في حالة الوصل أرضاه وإن هجرا
ما لاح بارق ثغر من تبسمه
إلا وأرعد قلبي منه وانفطرا
مورد الخد إلا أنه قمر
به تكامل سعدي حينما سفرا
شمس من الحسن إلا أنه بشر
وآية السحر فيه ضلت الشعرا
حكى المبرد عن فيه روايته
والجوهري بترتيل أتى دررا
وفيه قد أرسل الجعدي طرته
والخال صحح أن اللثم قد حجرا
وأودع السحر هاروت بمقلته
من ثم أيقنت أن القلب قد سحرا
في وجهه شافع يمحو إساءته
فلو رآه عذولي جاء معتذرا
لو يكمل الحسن يوما صورة جسدا
له أقر بأن لولاه ما فطرا
ما لاح نور محياه لمبصره
إلا وهام به إن لم يكن حجرا
سلطان حسن مليك في ملاحته
قلوب أهل الهدى طوع لما أمرا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الرحمن الرياميعمان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث593