تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 5 مايو 2011 08:56:56 م بواسطة المشرف العامالسبت، 1 أبريل 2017 05:29:56 م
0 579
أَنا مُوفٍ فِي جِوارِكْ
أَنا مُوفٍ فِي جِوارِكْ
مِنْ خَيالاتِ ازْوِرارِكْ
هَبْ ( لِيَ ) الرُّوحَ فَرُوحِي
حازَهـا بُعْدُ مَزارِكْ
وَاخْلِصَنْ وُدَّكَ فِي سِـ
رِّكَ عِنْدِي وَجِهارِكْ
إِنْ تُبايِعْنِي أُبايِـعْـ ـكَ حَياتِـي وَأُشارِكْ
صِرْتَ لِي أَكْثَرَ بُعْداً
مِنْ دِيارِي عَنْ دِيارِكْ
فَلَكَ القُدْرَةُ فارْحَمْ
عاجِزاً عِنْدَ اقْتِدارِكْ
وَاقْضِنِي تَخْلِيدَ جَنَّـا
تِكَ مِنْ تَعْذِيبِ نارِكْ
وَاخْتَصِرْ فِي الهَجْرِ كَيْ يَبْـ
ـرُدَ وَجْــــــدِي بِاخْتِصارِكْ
خُذْ يَمِينِي بِيَمِينِكْ
وَيَسارِي بِيَـسارِكْ
وَاحْيِنِي مِنْكَ بِلَثْمِ الــ
ـثَّغْرِ مِنْ تَحْتِ خِمارِكْ
وَأَدِرْ لِي مِنْ عُقارِ الـ
دَّنِّ مَزْجاً مِنْ عُقارِكْ
فَحَياتِي فِي جَنَى وَرْ
دِكَ أَو فِي جُلَّنارِكْ
وَاصْفِرارِي كَوْنُهُ فِي الـ ـكَــوْنِ مِنْ كَوْنِ احْمِرارِكْ
كَيْفَ أَغْطَشْتَ دُجَى لَيْـ
ـلِكَ مِـنْ فَوْقِ نَهارِكْ
وَدَمَجْتَ الغُصْنَ فَوْقَ الـ
دِّعْصِ مِنْ تَحْتِ إِزارِكْ
وَأَرَى لا سِحْرَ مِمَّا
قِيلَ فِي غَيْرِ احْوِرارِكْ
إِنَّ خَلْخالَكَ يَشْكُو
كَ إِذَنْ شَكْوَى سِوارِكْ
يا نَسِيمَ الصُّبْحِ صَرِّحْ
مِنْ أَسانِيدِ اخْتِيارِكْ
[ أَضْعَفَتْكَ الفأْوُ فِي مَسْـ
ـراكَ لَيْـــلاً وَابْتِكارِكْ ]
أَمْ حَمَلْتَ النَّشْرَ مِنْ شِيـ
ـحِكَ نَحْــــوِي وَعَرارِكْ
[ أَمْ حَمَلْتَ البِشْرَ مِنْ سُعْـ
ـداكَ مِسْـــــكاً وَنَوارِكْ ]
أَيُّها الجاهِلُ فَضْلِي
إِنْ تُمارِ لَمْ أُمـارِكْ
قَدْ أَرَى بِالحِلْمِ فِي جَـ
ـهْلِكَ تَصْـــــرِيحَ اعْتِذارِكْ
مَوْقِفِي فِي الطَّلْقِ وَالمَيْـ
ـدانِ يُـــزْرِي بِمُطارِكْ
حَكَمَ اللهُ بأَنِّي
لِلْقَوافِي مُتَدارِكْ
قَسَماً بِالشَّدْقَمِيَّا
تِ المُنِيفاتِ الحَوارِكْ
إِنَّ نِضْوَ الحَمْدِ فِي رَبْـ
ـعِ أَبِــــي المَنْصُورِ بارِكْ
مَلِكٌ لَيْـسَ لَـهُ فِي
رُتْبَـةِ العَلْيـا مُشارِكْ
كَعْبَةُ الوَفْدِ وَتاجُ الـ
ـعِــزِّ بَلْ لَيْثُ المَعارِكْ
لَيْسَت العَلْيا لَهُ مُذْ
تَمَّ عَقْدُ النَّكْحِ فارِكْ
وَجْهُهُ بِالحَمْدِ فِي دَسْـ
ـتِ المَعـــالِي مُتَبارِكْ
أَيُّها الشَّمْسُ تَوَدُّ الــ
ـشَّمْـسُ دارَتْ فِي مَدارِكْ
إِنَّما الأَدْوانُ فِي شأْ
وِ المَعالِي لَمْ تُجارِكْ
[ لا وَلا شادَتْ مَناراً
فِي العُلا مِثْلَ مَنارِكْ ]
وَأَرَى جـارَ أَبِي حَنْـ
ـبَلِ عِـزًّا دُونَ جارِكْ
[ وَالبِحارُ السَّبْـعُ يَغْرَقْـ
ـنَ جَمِيعاً فِي بِحارِكْ ]
لَوْ طَلَبْتَ النَّجْمَ ثـاراً
نِلْـتَ مِنْـهُ أَخْذَ ثارِكْ(
يمدح مظفر بن سلطان من ( مجزوء ) الرمل :
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
موسى بن حسين الحسيني الكيذاويعمان☆ شعراء العصر العثماني579