تاريخ الاضافة
الخميس، 19 مايو 2011 09:26:47 م بواسطة المشرف العام
0 536
إِذا ما ارْتاحَ لِلرّاحِ النَّدامى
إِذا ما ارْتاحَ لِلرّاحِ النَّدامى
وَهَيَّجَتِ ابْنَةُ الكَرْمِ الْكِراما
وَقامَ يُدِيرُها صَهْباءَ صِرْفاً
تُميتُ الْهَمَّ أَوْ تُحْيِي الْغَراما
تُرِيكَ فَمَ النَّدِيمِ إِذا حَساها
كَأَنَّ عَلَيْهِ مِنْ ذَهَبٍ لِثاما
وَطافَ بِها أَغَنُّ يَبِيتُ صَبًّا
مُحاوِلُهُ وَيُصْبِحُ مُسْتَهاما
تَرى في قُرْبِهِ مِنْكَ ازْوِراراً
وَفِي إِعْراضِهِ عَنْكَ ابْتِساما
فَلا تَكُ كَالَّذِي إِنْ جِئْتُ أَشْكُو
إِلَيْهِ الْوَجْدَ أَوْسَعَنِي مَلاما
يَمُرُّ مَعَ الْغَوايَةِ كَيْفَ شاءَتْ
وَيَعْذُلُ في تَطَرُّفِها الأَناما
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن الخياطغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي536