تاريخ الاضافة
الخميس، 19 مايو 2011 09:30:26 م بواسطة المشرف العام
0 622
وَيَعْتادُنِي ذِكْراكَ في كُلِّ حالَةٍ
وَيَعْتادُنِي ذِكْراكَ في كُلِّ حالَةٍ
فَتَشْتَفُّنِي حَتّى تُهَيِّجَ وَسْواسِي
وَأَشْتاقُكُمْ وَالْيَأْسُ بَيْنَ جَوانِحِي
وَأَبْرَحُ شَوْقٍ ما أَقامَ مَعَ ألْياسِ
وَلَوْلا الرَّدى ما كانَ بِالعَيْشِ وَصْمَةٌ
وَلَوْلا النَّوى ما كانَ بِالْحُبِّ مِنْ باسِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن الخياطغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي622