تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 3 يونيو 2006 10:14:34 ص بواسطة سيف الدين العثمانالخميس، 23 ديسمبر 2010 10:01:46 ص
0 1083
لحيدرة الفضل دون الورى
لحيدرة الفضل دون الورى
على أقرب الناس والأبعد
فدن بمحبته إن من
يدن بمحبته يرشد
أخو المصطفى وخدين الهدى
وهادي البرية والمهتدي
إذا ما دجت ظلم المشكلات
جلى دجى ليلها الأسود ...
ومهما ينادي لأكرومة
فناهيك بالعلم المفرد
وحسبك من فضله أنه
لغير المهيمن لم يسجد
وأن من المصطفى صنوه
لفي ذروة الشرف الأتلد
أبن لي من فاز دون الورى
بنص الإمامة من أحمد
حباه الإمامة من بعده
وكانا من الناس في مشهد
ومن ذا سواه يرى قائما
على الحوض يسقي الورى عن يد
ومن ذا غدا حبه في الورى
دليلا على شرف المولد
ونفس الرسول بنص الكتاب
وما النفس كالصاحب الأبعد
ومن نام في مرقد المصطفى
وعين أولي الغدر لم ترقد
وأهوى العقاب إلى نعله
ليدفع عنه أذى الأسود
وفي الصوح من شب نار الوغى
وقد أحجم الناس من عن يد
وعمرو غداة دعا للقا
أتيم له برزت أم عدي
أبينوا لنا ويلكم إنني
أرى الحق أبلج للمهتدي
حسدتم عليا على فضله
ومن نال ما ناله يحسد
وخالفتموه بأهوائكم
خلاف العبيد على السيد
وأنكرتمو من سنا فضله
ضياءا أناف على الفرقد
ولا عار للشمس إن أنكرت
سنا ضوءها مقلة الأرمد
فهلا وقد رمتمو شأوه
سبقتم إلى غاية السؤدد
وهل جنب منكم غيره
أحل له اللبث في المسجد
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الهبلغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس1083