تاريخ الاضافة
الخميس، 30 يونيو 2011 08:29:58 م بواسطة المشرف العام
0 386
عَينَاكَ أمَكَنَتِ الشَّيطَانَ مِن خَلَدِي
عَينَاكَ أمَكَنَتِ الشَّيطَانَ مِن خَلَدِي
إنَّ العُيُونَ لأَعوَانُ الشَّيَاطِينِ
كَم لَيلَةٍ بِتُّ مَطوِيَّا عَلَى حَرَقٍ
أَشكُو إلَى النَّجمِ حَتَّى كَادَ يَشكُونِي
يا مَا أُمَيلَحَهُ ظَبيٌ فُتِنتُ بِهِ
وَأيُّ خَلقٍ بِظَبيٍ غَيرُ مَفتُونش
يَجلُو نَبَاتض أَقَاحٍ مِن بَنَاتِ فَمٍ
يُسمَى بِمِثلِ بُنَيَّاتِ الزَّرَاجِينِ
وَوَجنَتَينِ هُمَا تُفَّاحَتَا قُبَلِي
فَاترُك سِوَايَ وَتُفَّاحَ البَسَاتِينِ
فُتُونُ عَينَيكَ تَنهَانِي وَتأمُرُنِي
وَوَردُ خَدَّيكض يُغرِي بِي وَيُغرِينِي
أمَا لَئِن بِعتُ دِينِي وَاشتَرَيتُ بِهِ
دُنيَا لَمَا بِعتُ فِيكَ الدِّينَ بِالدُّونِ
أستَغفِرُ اللهَ لاَ وَالله مَا نَفَعَت
فِي سِحرِ مُقلَتِهِ آيَاتُ يَاسِينٍِ
سًبحَانَ مَن خَلَقَ الأشيَاءَ قَاطِبَةً
تُرَاهُ صَوَّرَ ذَاكَ الجِسمَ مِن طِينِ
يَا أهلَ صَبرَةَ وَالأحبَابُ عِندَكُمُ
إن كَانَ عِندَكُمُ صَبرٌ فَوَاسُونِي
إنِّي أدِينُ بِدِينش الحُبِّ وَيحَكُمُ
وَاللهُ قَد قَالَ لاَ إكرَاهَ فِي الدِّينِ
مَولاَيَ لاَ تُشمِتِ الأَعدَاءَ بِي وَإذَا
نَسِيتَ قَولِيَ فَاذكُر قَولَ هَارُونِ
حَاسِب هَوَاكَ بِمَا أنفَقتُ مِن عُمُرِي
وَاللهِ لَو كَانَ عُمرِي كَنزَ قَارُونِ
لَو كُنتُ أمَلِكُ نَفسِي يَا مُعَذِّبَهَا
قَرَّبتُهَا لَكَ في بَعضِ القَرَابِينِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن رشيق القيروانيغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي386