تاريخ الاضافة
الأحد، 17 يوليه 2011 01:02:24 ص بواسطة المشرف العام
1 2907
نفسي وإن عذبتها تهواك
نفسي وإن عذبتها تهواك
وبهزها طرب الى لقياك
عجباً لهذا الوصل أصبح بيننا
متعذراً ومناي فيه مناك
ما بال قلبي حين رامك لم ينل
ولقد ترومك مقلتي فتراك
اللَه أعلم ما أزور لحاجة
ذاك المحل لغير أن ألقاك
ليت الرقيب إذ التقينا لم يكن
لأنال رياً من لذيذ لماك
متنزهاً في روض خدك شارباً
كأس الفتور تديرها عيناك
حكت الغصون جمال قدك فانثنت
والفضل للمحكي لا للحاكي
لا تغربي يا روضة محظورة
حتى أمد يدي إلى مجناك
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن عمارغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس2907