تاريخ الاضافة
الإثنين، 25 يوليه 2011 06:52:20 م بواسطة المشرف العام
0 293
إنّما الوردُ في ذُرى شجراتِه
إنّما الوردُ في ذُرى شجراتِه
كأجَلّ الملوكِ في هَيئاتِه
رائقٌ منظراً وخُبراً وفدُّ
في حُلاهُ التي حَلَت وصفاته
نفحة المِسكِ من شذا نفحاته
خجَلُ الخدّ من سنا خَجَلاتِه
مُزجت حُمرةُ اليواقيتِ بالدُّ
رَ فجاءت بهِ على حَسبِ ذاتِه
مثلما جاء من سماحٍ وبأسٍ
خُلقُ الحميريّ سُمّ عُداتِه
إن يعِد فالوفاءُ حتمٌ عليهِ
فرضُهُ في صِلاته كَصَلاتِه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الوليد الحميريغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس293