تاريخ الاضافة
الإثنين، 25 يوليه 2011 06:57:09 م بواسطة المشرف العام
0 295
كأنّ نَورَ الكتّانِ حين بدا
كأنّ نَورَ الكتّانِ حين بدا
وقد جلا حُسنُهُ صدا الأَنفُس
اكفُّ فيروزَجٍ معاصمُها
قد سترتُهنَّ خُضرةُ الملبَس
أولا فزرقُ الياقوتِ قد وضعت
على بساطٍ تروقُ من سُندس
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الوليد الحميريغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس295