تاريخ الاضافة
الإثنين، 25 يوليه 2011 06:59:39 م بواسطة المشرف العام
0 294
وسوسنٍ يتهادى
وسوسنٍ يتهادى
للأنس بالراحتين
نعمَ المواصلُ لو لم
يُعد بنأيٍ وبَينِ
كأنما خلقُهُ الفد
خَسَّةٌ من لُجينِ
أو أنمُلٌ بضَّةٌ ما
تركّبت في يَدينِ
وبينَها حارسٌ لا
ينامُ طرفةَ عَينِ
علا واشرفَ منها
على جمالٍ وزَينِ
كما علا الحاجبُ
المُنتقى على الشّعريينِ
مَلكٌ به حالَ دهري
بينَ الخُطوبِ وبَيني
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الوليد الحميريغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس294